ADS





 
 
تم يوم الجمعة 20 ماي 2022، الإعلان عن انطلاق برنامج "تكوين" الذي يستهدف 11.500 شابة وشاب من الباحثات والباحثين عن شغل في عدد من الاختصاصات، بمقتضى اتفاقية وقّعها وزير التشغيل والتكوين المهني نصر الدين النصيبي وسفير سويسرا بتونس جوزيف فيليب رينجلي خلال ورشة عمل التأمت للغرض بتونس العاصمة


وسيوفر البرنامج، الممول من السفارة السويسرية بتونس ممثلة في منظمة "سويس كونتاكت" والذي يستهدف خلال مرحلة إنجازه الأولى إلى حدود سنة 2026، حاملي الشهائد العليا وخريجي المنظومة الوطنية للتكوين المهني الذين لم يتمكنوا من الولوج إلى سوق الشغل، 60 عرضا تكوينيا إضافيا في 11 اختصاصا اقتصاديا، كما سيحسّن قدرات 470 مكونا وإطارا بالإضافة إلى مساهمته في تطوير مكتسبات وحدات دعم التكوين القطاعية والجهوية.

ويهدف إلى إرساء مقاربة عمل جديدة في مجال التكوين المهني تساعد على مزيد تحسين تشغيلية حاملي الشهائد العليا وخاصة من خريجي المنظومة الوطنية للتكوين المهني، عبر التعميم التدريجي للتكوين الإشهادي المزدوج بين القطاعين العام والخاص في مختلف الاختصاصات المطلوبة في سوق الشغل وتطوير قدرات التسيير وانخراط الأطراف المتدخلة في مجال التكوين المهني واعتماد مقاربات بيداغوجية حديثة تساعد على الإستجابة لحاجيات سوق الشغل من الكفاءات المختصة.

ويرتكز البرنامج على أربعة مسارات تكوين تنجز في إطار شراكة بين القطاعين العام والخاص لتلبية حاجيات سوق الشغل في قطاعات الصناعة والفلاحة والخدمات والسياحة والصناعات التقليدية.

كما يتضمن محورا يتعلق بمزيد تدعيم قدرات المنظومة الوطنية للتكوين المهني في تثمين التكوين المهني وتحسين جاذبيته باعتباره مسار نجاح وتميز وقاطرة نحو التشغيل.

وات

اقرأ أيضا:

Post a Comment

أحدث أقدم